عُيونٌ كَانِت هُنَا

اهلا بكمـ في سلطنتي .. هنا تجدون ثرثرتي

14‏/02‏/2010

الافراح والاحزان اقدار .. والاقدار بيد الله ..

قراء وزوار المدونة .. اعتذر عن هذا الإنقطاع ليس لسبب افتقار يومياتي لأحداث ، وانما لهول هذه الاحداث وتباينها ..
فلم اعرف كيف ابدأ وبما ابدأ .. واحترت في بعضها هل تحكى او تخبى؟!!..
وبما ان الافراح والاحزان كلها اقدار .. وان الاقدار بيد الله ، سأدون تلك الاحداث جميعها وسأبدأ باللذي يقع عليه القلم فجأة دون التدخل في ترتيب الاحداث تاريخيا او جغرافيا او اجتماعيا ...الخ
قبل اسبوع .. فرحنا بخطوبة اخي " حارث " ، مبارك له وعسى ان تكتمل فرحته وفرحتنا بالزواج السعيد والذرية الصالحة ..
وبالامس .. فرحنا كذلك بخطوبة ابنة خالتي " عفراء " ، مبارك لها وعسى ان تكتمل فرحتها وفرحتنا كذلك بالزواج السعيد والذرية الصالحة ..
وعقبالي .. وعقبال كل العوانس وكل العزابيــة ..
وقبل اسبوعين ، في التاسع من هذا الشهر بالتحديد ، حدثت فاجعة .. هي التي جعلتني احتار هل احكيها ام لا .. وبما انها جزء من يومياتي فقد كان من الظلم حقا ان الا اوثقها ..
في هذا اليوم ، وبسبب " السرعة " .. حدث حادث سير قاتل ، ادى الى وفاة صديق خالي رحمه الله واسكنه فسيح جناته ، كما انها تسببت بتواجد خالي " خليفة المحروقي " بالإنعاش ..
لن اطلب منكم شيء صعب وثقيل ، جل ما اطلبه دعواتكم له بالشفاء العاجل ..
" أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفــــــــي " خليفة المحروقي " "
وقبل اليومين ، توفــي جد صديقتي " سمية " ، رحمه الله واسكنه فسيح جناته ..
سأعود للتدوين لربما غدا ، او ما بعده ، اذا لم يعيقني عائق ..
وضحى البوسعيدي
14/2/2010

هناك تعليقان (2):

  1. هي اقدار أختاه ..أقدار بيد الله ..

    " أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفــــــــي " خليفة المحروقي " "
    " أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفــــــــي " خليفة المحروقي " "
    " أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفــــــــي " خليفة المحروقي " "
    " أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفــــــــي " خليفة المحروقي " "
    " أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفــــــــي " خليفة المحروقي " "
    " أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفــــــــي " خليفة المحروقي " "
    " أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفــــــــي " خليفة المحروقي " "

    ــــــــ

    اللهم أرحم جد سمية وجميع موتى المسلمين.

    ردحذف