عُيونٌ كَانِت هُنَا

اهلا بكمـ في سلطنتي .. هنا تجدون ثرثرتي

20‏/12‏/2010

مجبور .. لا بطل



خرج من بيته مرتديا السواد ، ذاك اللون الذي يراه مواكبا للموضة ، فهو لون الروك و ستايلات الايمو ..

هو يراه شيئا يفرحه ، في حين غيره من ابناء امته يرتدون السواد للحزن ..

يبكون ويتباكون وهو مهما حاول فلا دموع تذرف من عينيه .. يبدأ بنواح مزيف حتى لا يجدوه مختلفا عنهم ..

يحاول ان يشعر بالحزن ولكن لا شيء يحزنه ، يفكر ويستغرب : لم يحزنون؟!

يبكون لوفاته ، فكم من الناس توفوا .. توفى جده من قبله وهو اعلى شأنا منه وفي ذكرى وفاته لا يرتدون سوادا ولا يبكون او يتباكون ، فمن هو حتى يتباكو شهرا لذكرى وفاته؟!

ويحزنون شهرين لذلك؟!

لا زال يفكر ولا زال يفعل مايفعلون .. فليس بيده الا ان يتبعهم و الا كان من الكافرين ، فيذكر اسمه متبوعا بـ لعنة الله عليهم اجمعين ..

فيجد نفسه مجبورا لفعل مايفعلون ، ويوقف عقله عن التفكير ، وما عليه سوى ان يكون من التابعين..



وضحى البوسعيدي

20/12/2010

‏هناك 39 تعليقًا:

  1. أستغرب من أن احدهم لم يقم بالرد على ما كتب هنا ..
    ولكني سوف ارد ..


    لا أدري لما الكل يقوم برمي الشعائر تلك جزافا ولا يعيرها ادنى إهتمام ولا يفكر فيها ..

    ثم لا ادري ايضا ما هو الذي يغيض الجميع في هذه الشعائر ولماذا تثور ثائرتهم تلك عند سماع إسمها أو إسم صاحبها أو رؤية جمع من الناس يؤدونها ..

    أوتعلمين أن ما تتحدثين عنه من الحزن والأسى ولبس السواد ما هو إلا تعزية لرسول الله صلى الله عليه واله وسلم ..

    أوتعلمين أن هذا البكاء بدأ منذ أيام رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ..

    ثم لا تقللي من قيمة الشخص الذي يبكي الناس عليه فهو سيد شباب أهل الجنة ..

    لا تتحدثي بهذه الطريقة التي تحدثت بها سابقا فربما يؤول بك المطاف إلى كلام لا يُرضي الله تعالى ..

    جُل علماء المسلمين توقفوا عند هذا الموضوع لأنه خط أحمر ولم يُبد أحد منهم رأيا أو موقفا إلا من تعصب منهم للباطل فأعماه عن الحقيقة !!

    وقبل أن اختم .. اقول .. قال أحد علماء الشيعة " سوف نظل نبكيه 1000 عام أخرى .. فلولاه ما بقي من الإسلام إلا إسمه ومن القرآن إلا رسمه " .. ونحن على هذا الخط سائرون إلى أن يرث الله تعالى الأرض ومن عليها !!


    تحياتي !!

    ردحذف
  2. البكاء لا يمت بصلة ببقاء الاسلام
    مع احترامي لك ولرأيك ولرأي العلماء ،
    وحينما تقول ان هذا البكاء بدأ من ايام الرسول فهو لامر عجابـ لا اذكر اساسا انني قرأت شيئا من بكاء الصحابة في ذكرى وفاة الرسول ،
    الى يومنا هذا ذكرى وفاة الرسول تقام في بعض المناطق والدول مايعرف بالمولد .. لا يكون فيه لبس السواد شرطا .. ولا يكون فيه البكاء ، وانما قصائد ومواعظ ،
    فلم نتباكى؟!!
    د. لواتي احترم رأيك واحترم ردك ، ولكنني اصحبت لي فترة طويلة ابحث في الموضوع لافهم اكثر واتقبل الامر
    ولا شيء مما رأيت ومما قرأت ساعدني على تقبل ماتفعلون وانما كل اقرأه وكل ما اراه بعيني يزيدني نفورا ..
    واعتذر ان كنت قد فهمت مما كتبت اساءة لك او لغيرك.
    فما كتبت مجرد افكار كانت تمر بمخيلتي فقمت بنسجها هنا ، حالها حال اي شيء اخر كتبته

    ردحذف
  3. في البداية انا لم اقل أن البكاء هو الذي ابقى الإسلام .. بل قصدت أن قتل الحسين بن علي عليهما السلام هو الذي حفظ الإسلام ... ربما كتبتها بطريقة جعلت فهمك لكلامي بهذا النحو .. على كل حال ..

    رسول الله صلى الله عليه واله وسلم بنفسه كان يبكي على عمه الحمزة بن عبدالمطلب رضي الله عنه واذكر أن النبي الأعظم قال في هذا الموضوع كلاما بليغا "وأما عمي الحمزة فلا بواكي له" وكان يحث على البكاء على عمه الحمزة وقد كانت إبنته فاطمة الزهراء عليها السلام وهي من أفضل نساء العالمين تأتي وتبكي عمها الحمزة ..

    وبعد وفاة رسول الله صلى الله عليه واله وسلم قامت فاطمة وعلي والحسنان بالبكاء على رسول الله صلى الله عليه واله وسلم كثيرا ..

    واذكر لك هنا نقطتين اخرتين ..
    الأولى كانت عندما توفي إبراهيم بن النبي الأكرم ماذا قال النبي في هذا .. قال صلى الله عليه واله وسلم " إن العين (لتدمع) وإن القلب (ليحزن) ولا نقول إلا ما يرضي الرب" ومع كل هذا وذاك كان إبراهيم صغيرا حينما توفي ولا اعتقد .. بل ولا يعتقد أحد أن إبراهيم أفضل من الحسين ..

    النقطة الثانية .. النبي حزن حزنا شديدا على وفاة عمه ابو طالب وزوجته خديجة رضي الله عنهما حتى سُمي ذلك العام بعام الحزن .. ولا اعتقد أنهما يرتقيان لمستوى الحسين فضلا وكرامة عند الله تعالى .. ولا اقول ذلك لأني أنتمي إلى هذا الخط المذهبي أو هذه المدرسة الدينية .. بل هي قرائن وادلة وايات واحاديث ..


    اما بالنسبة لما يُعرف بالمولد .. فلم اعرف أن المذاهب الأخرى تقيم مثل هذه المجالس .. ربما الصوفية .. ولكني اعلم بأن هناك فتوى صادرة تحرم مثل هذه الأمور .. ولا يقوم بها إلا أتباع مدرسة أهل البيت عليهم السلام .. وهذا اليوم يكون يوم فرح على الارجح لأن من إسمه (مولد) أي في يوم مولد النبي صلى الله عليه واله وسلم وهو نفس يوم وفاته عندكم ..

    اما عندنا ففي يوم مولده نفرح وفي يوم وفاته نحزن ونبكي ونتشح بالسواد وربما أكثر من الذي يحصل مع الحسين حفيده ..

    ثم لا تنسي نقطة ذكرتها في الرد السابق واعيد ذكرها هنا .. ان كل ما نفعله ما هو إلا تعزية لرسول الله صلى الله عليه واله وسلم .. والآن ازيد عليك شيئا وهو إحياء لشعائر الله وتعظيم لها .. قال تعالى " ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب" فاالآن بإمكانك قول أن هذا البكاء ولبس السواد وإقامة المآتم هو الذي أبقى الإسلام ..


    وقد ذكرت سابقا أن النبي صلى الله عليه واله وسلم بكى على الحسين أكثر من مرة وإليك بعض المصادر التي لا تتبع مذهب الشيعة كتبت في هذا:
    ومن حديث أم سلمة ـ كما نصّ عليه ابن عبد ربه المالكي (3) ، حيث ذكر مقتل الحسين في الجزء الثاني من العقد الفريد ـ قالت : كان عندي النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) ، ومعي الحسين ، فدنا من النبي ( صلى الله عليه وآله ) ، فأخذته ، فبكى ، فتركته ، فدنا منه ، فأخذته ، فبكى ، فتركته ، فقال له جبرئيل : أتحبه يا محمد ؟ قال : « نعم » ، قال : أما إنّ أمتك ستقتله ، وإن شئت أريتك الارض التي يقتل بها ، فبكى النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) (1) .

    راجعي هذه الكتب ..
    (1) الصواعق المحرقة 2 / 566..
    المعجم الكبير للطبراني (2811)
    سنن الترمذي (3774)
    مستدرك الحاكم 3 / 176 و 4 / 398،
    ينابيع المودة: 318 و 320،


    وقبل أن انهي حديثي .. اقول .. لو أردت أن تعرفي عن شيء فأقرأي من الذين ينتمون لهذا الخط .. فأنت هنا تريدين أن تقرأي عن البكاء والحزن على الحسين أقرأي من كتب الشيعة وأعرفي اراء علماء الشيعة وبعد ذلك أحكمي كيف شئت ..

    وكم من شخص عرف ما نفعل فجاء بقدميه يقول يا ليتي كنت اعلم هذا فأفعله معكم منذ زمن !!


    تحياتي لك ..

    ردحذف
  4. بل ولا يعتقد أحد أن إبراهيم أفضل من الحسين ..
    > على اي اساس تحددون الافضلية
    مع العلم ان ابراهيم ابن الرسول
    والحسين حفيده؟!! فعلى اي اساس تأتي الافضلية

    قتل الحسين بن علي عليهما السلام هو الذي حفظ الإسلام ؟
    وجود النبي والرسالة المحمدية واتباع الرسالة المحمدية هم من حفظوا الاسلام كما اعلم
    من علماء وماكتبوه
    وليس مقتل الحسين .. فكيف يمكن لمقتل شخص ان نعتبره حفظا للاسلام ؟ لو كان كذلك فوفاة الرسول هو ماحفظ الاسلام ومقتل الصحاية هي التي حفظت الاسلام

    الرسول حزن في عام وفاتها ( خديجة عليها السلام ) ووفاة عمه وجده
    فهل حزن في باقي الاعوام مثل ماتفعلون؟!
    كل عام وفي نفس الاشهر يبدأ الحزن هل فعلها الرسول؟!!

    د. لواتي شرفني ردك واسعدني بالفعل متابعتك للموضوع
    واني في انتظار ردك التالي
    وان شاء الله سأعود للمراجع التي ذكرتها

    ردحذف
  5. أهلا مرة أخرى ..

    بالنسبة للأفضلية .. لو كانت الأفضلية هي أن إبراهيم أفضل من الحسين لأن إبراهيم إبن النبي والحسين حفيده لكان الأولى أن يرزق الله نبيه ولدا ذكرا ليكمل مسيرته لا أن يجعل بنيه من فاطمة ليكملوا هم مسيرته التي بدأ بها صلى الله عليه واله ..

    فالأفضلية ليست بالنسب وإنما بالعمل والمرتبة التي وصلها العبد عند الله تعالى وفي ذلك يقول الباري عزوجل " إن اكرمكم عند الله اتقاكم" وارجعي إلى اية التطهير " إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا" وارجعي لتفسيرها لتعلمي من هو الأفضل الحسين بن علي أو إبراهيم بن النبي ..


    نعم .. قتل الحسين هو الذي حفظ الإسلام ..
    وجود النبي هو بداية الإسلام ووجود النبي هو الذي انار درب الحقيقة للعالم اجمع .. واتباع النبي صلى الله عليه واله وسلم لم يقصروا عن نصرة هذا الدين الحق .. ولكنهم نصروه في وقت قوته وليس في وقت ضعفه .. نصروه ورسول الله صلى الله عليه واله بين ظهرانيهم يسمعون لقوله فيجيبون بالتلبية .. هؤلاء الأبطال هم من حفظوا الإسلام في بدايته ..

    ثم نقطة قبل أن اكمل .. هل يكون علماء الإسلام أفضل من الحسين بن علي .. حتى تقولي أنهم حفظوا الإسلام وتستكثرين على الحسين أن يكون هو من حفظ الإسلام بدمه الطاهر ؟؟؟؟؟؟ إنه لفعلا أمر عجيب ..


    نعود لما بدأنا به .. قلت سابقا أن الحسين حفظ الإسلام .. وسألتني كيف؟ .. أجيبك ..
    بعد وفاة النبي صلى الله عليه واله إلى إستشهاد أمير المؤمنين علي بن ابي طالب .. كان الإسلام لا يزال قويا لوجود الصحابة الكرام في ذلك الزمن الزاهر للإسلام .. على الرغم من كل ما جرى ..

    ولكن بعد إستشهاد أمير المؤمنين علي عليه السلام صار الحكم ملكا عضوضا وليست خلافة لرسول الله صلى الله عليه واله كما نص سيد البشر محمد صلى الله عليه واله وسلم ... فكان الحاكم انذاك هو معاوية بن ابي سفيان بن حرب .. ولو رجعت إلى تاريخ هذا الرجل لرأيت أن أم المؤمنين عائشة سخطت على معاوية وقالت إنك احدثت في الإسلام حدثا .. وهو الذي قاتل علي ابن ابي طالب إمام المؤمنين في ذلك الوقت .. ولعب في الدين وغير وبدل حتى أن الكثير من الصحابة خرجوا من الشام بغضا لمعاوية ولكي ان ترجعي للمصادر التاريخية والتي كتبت عن معاوية لتعرفي اكثر من هذا ..

    وبعد وفاته جاء يزيد بن معاوية هذا الذي قال في حقه الإمام الحسين " يزيد رجل فاسق فاجر .. قاتل النفس المحترمة .. لاعب بالقردة والفهود .. ومثلي لا يبايع مثله " .. وقد كان الناس في ذلك الوقت ينقصهم الوازع الديني وينقصهم صحابة رسول الله صلى الله عليه واله فلم يبق من الصحابة غير عبدالله ابن عباس وعبدالله بن عمر وعبدالله بن الزبير والإمام الحسين بن علي .. وكان الفساد قد إنتشر في ذلك الوقت .. ولو سكت الإمام الحسين وجنح إلى السلم مع يزيد .. ما كنا لنسمع ونعرف عن الإسلام إلا النزر اليسير ..

    يزيد هذا حكم المسلمين ثلاثة سنوات .. في الأولى قتل الحسين ولكي ان ترجعي إلى المصادر لتعرفي كيف قُتل الحسين .. وفي الثانية إستباح المدينة ثلاثة ايام حتى قالت المصادر أن 1000 عذراء صارت حامل في تلك السنة .. وفي السنة الثالثة ضرب الكعبة بالمنجنيق فهدمها .. ولولا أن الحسين ثأر عليه في السنة الأولى لكنت رأيت بقاء يزيد اكثر من ثلاثة سنوات ولرأيت عجائبا وغرائبا .. ولكن لأن الحسين ثأر وقُتل بتلك الطريقة ثأر الناس من بعده إلى أن سقط عرش بني أمية ..

    أما عن سيدتي خديجة عليها السلام فالنبي صلى الله عليه واله كان يحزن لخديجة وربما أكثر من شهر أو يوم .. بل أنه كان يتذكرها فيبكي عليه واله الصلاة والسلام ويحزن حزنا شديدا ويرسل هدايا لصاحبتها ولكي أن ترجعي إلى المصادر التاريخية لمعرفة هذا ..


    وقبل أن اختم .. أشير عليك بكتاب جميل لكتاب سوري مسيحي .. يعني محايد في طرحه لا يميل إلى الشيعة ولا يميل إلى غيرهم .. الكتاب إسمه " الحسين في الفكر المسيحي " والكاتب إسمه " أنطوان بارا " .. إقرأي ما كتب .. وعلى فكرة هو صاحب مقولة " الإسلام محمدي الوجود .. حسيني البقاء " على ما اعتقد .. ولكن الذي انا متأكد منه .. ان هذه المقولة لم يقلها عالم شيعي بل قالها رجل مسيحي ..

    تحياتي الخالصة ..

    ردحذف
  6. ثم نقطة قبل أن اكمل .. هل يكون علماء الإسلام أفضل من الحسين بن علي .. حتى تقولي أنهم حفظوا الإسلام وتستكثرين على الحسين أن يكون هو من حفظ الإسلام بدمه الطاهر ؟؟؟؟؟؟ إنه لفعلا أمر عجيب ..


    لم استكثر شيئا
    اذن توفى الحسين مثل ما ماتوا من قبله من الصحابة
    ولا زال الاسلام باقيا
    فهل نقول ان الباقون عليه ليسوا هم من حفظوا الاسلام؟!!


    فالأفضلية ليست بالنسب وإنما بالعمل والمرتبة التي وصلها العبد عند الله تعالى وفي ذلك يقول الباري عزوجل " إن اكرمكم عند الله اتقاكم"

    الافضلية تحددها التقوى وبالعمل مثل ماذكرت
    وان كنا في هذا الامر فأنا حقيقة اجد ان عائشة رضي الله عنها كانت افضل من الحسين .. ولكن كيف اعرف من هو الاتقى ؟
    درجة التقاة يعملها الله وحده
    فلا يمكنني لا انا ولا انت ولا غيرك ان نحدد من الاتقى ومن الافضل مرتبة
    ولكن جميعنا نتفق ان الانبياء والرسل هم الافضل لكونهم معصومون عن الخطأ
    والعشر المبشرين بالجنة لكونهم ذكروا في حديث الرسول (ص)
    وباقي البشر لا يمكننا ان نحدد افضليتهم


    شكرا لمتابعتك
    وسأعود للكتب التي ذكرتها حينما اجدها وتسنح لي الفرصة

    ردحذف
  7. يبدو أن نقاشنا سوف يطول جدا ..

    بالنسبة للنقطة الاولى .. انا ذكرت أن الحسين عليه السلام حفظ الإسلام حينما اصبح هزيلا ضعيفا يتلقفه طغاة العالم تلقف الكرة .. ولذلك قلت بأنه هو من حفظ الإسلام .. هذه نقطة ..

    النقطة الأخرى .. هل طريقة مقتل الحسين هي نفسها طريقة وفاة الصحابة الكرام ؟ لا اجد طريقا للمقارنة .. فطريقة إستشهاد الحسين كانت بطريقة لا يمكن لعقل بشر أن يتصورها وكيف وهو إبنة بنت رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ..

    ثم لنأتي لموضوع الأفضلية ..

    قلت إنك تجدين أم المؤمنين عائشة افضل من الحسين .. لك ذلك ورأيك واحترمه اشد الإحترام .. ولكن ماذا لو وضعنا احاديث النبي صلى الله عليه واله تحت المجهر وعلى الميزان لنرى من هو الأفضل ..

    وسوف ابدا أنا بما لدي وإن كان لديك شيء تضيفنه فأرجو إضافته ..

    1- قال النبي صلى الله عليه واله وسلم " الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة " والمصادر الدالة على هذا أخرجه أحمد و الترمذي و البخاري ، ينابيع الموده ج1 - باب 54 ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل 3 . ولكي ان ترجعي ..

    هنا يأتي النبي ليقول إن الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة .. يعني أفضل خلق الله على هذا الكون ولولا ذلك لما كانا سيدين لشباب أهل الجنة .. والمعروف في لغة العرب ان الذكر يغلب على الانثي حتى وإن كان في الموضوع الإناث .. فلذلك معنى حديث رسول الله صلى الله عليه واله وسلم أن الحسن والحسين سيدا شباب وشابات اهل الجنة .. وهنا نأتي ونقول هل لعائشة ام المؤمنين مثل هذا الفضل ..

    والحديث التالي بنفس موضوع الحديث الأول
    2- قوله (ص) : " ابناي هذان الحسن و الحسين سيدا أهل الجنة و أبوهما خير منهما "
    المصادر : أخرجه ابن عساكر و ابن ماجه ، الطبراي ، الحاكم ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل 3 ، ينابيع الموده ج1 باب 54 .

    ردحذف
  8. حديث أخر في موضوع اخر ..
    3- قوله (ص) : " حسين مني و أنا منه أحب الله من أحب حسينا ، الحسن و الحسين سبطان من الأسباط " .
    المصادر : أخرجه البخاري - الترمذي - ابن ماجه ، ابن عساكر ص 82 ، ترجمة الإمام الحسين ط بيروت 1978 ، الصواعق المحرقه باب 11 الفصل 3 .

    عندما يقول النبي عليه واله الصلاة والسلام "حسين مني" عرفناها فهو جده والحسين حفيده .. ولكن أن يقول النبي " وانا من حسين " فله معنى اخر فأن يكون الرسول عليه واله الصلاة والسلام من الحسين فهذا يعني عظمة الحسين ..

    ثم يقول النبي " أحب الله من احب حسينا " هل سمعتي بقول للنبي لأحد من الصحابة يقول له هذا الكلام ؟ وهذا ايضا يدل على منزلة الحسين العظيمة عند الله ..

    ثم يقول النبي .. " حسين سبط من الأسباط " وإن رجعت إلى القرآن الكريم ستجدين أن الله تعالى يلحق الأسباط دائما بالأنبياء وهذه هي الايات المباركات التي تحدثت عن الأسباط ..

    قُولُواْ آمَنَّا بِاللّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ {136} البقرة .
    أَمْ تَقُولُونَ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأسْبَاطَ كَانُواْ هُوداً أَوْ نَصَارَى قُلْ أَأَنتُمْ أَعْلَمُ أَمِ اللّهُ وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَتَمَ شَهَادَةً عِندَهُ مِنَ اللّهِ وَمَا اللّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ {140} القرة .
    قُلْ آمَنَّا بِاللّهِ وَمَا أُنزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَالنَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ {84} آل عمران .
    إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَى نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِن بَعْدِهِ وَأَوْحَيْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَعِيسَى وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُوراً {163} النساء .

    لعرفت من هو الحسين وما هو المستوى الذي وصل إليه سلام الله عليه ..

    ثم نأتي إلى ثالث شيء ..
    حديث " الحسن والحسين إمامان قاما أو قعدا " وهذه المصادر الصفوري في نزهة المجالس:2/184، والصديق القنوجي في السراج الوهاج في شرح صحيح مسلم في باب المناقب .. لذلك لو رجعنا إلى هذا الحديث نجد أن الله تعالى ذكر لفظ الإمام للنبي إبراهيم عليه السلام في قوله " وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ " وفي الآية المباركة نجد أن الله تعالى منح الإمامة لإبراهيم عليه السلام بعد أن إختبره وعندما سأله النبي إبراهيم هل هناك من ذريتي من يحصل على هذه المرتبة العالية .. ولو كانت مرتبة عادية لما سأل النبي إبراهيم ربه هذا السؤال .. فطبيعة البشر تهفو لأن يحصل أولاده على مراتب عالية أو ذريته على مراتب عالية .. ومما يدل على عظم مرتبتها أن الله نفى أن يحصل عليها أحد من الظالمين .. وعندما نجد أن النبي قال أن الحسن والحسين إمامان .. فهذا يعني أنهما وصلا إلى هذه المرتبة العالية التي لا يضاهيها أحد من الخلق ..

    فمن خلال ما ذكرت سابقا .. يتضح أن الحسين عليه السلام وصل إلى مرتبة عالية ربما هذه المرتبة تكون في مصاف الأنبياء وربما مصاف أنبياء أولي العزم عليهم السلام .. ولكن قطعا وتأكيدا .. رسول الله صلى الله عليه واله وسلم .. هو أفضل منهما في كل شيء ..


    تحياتي

    ردحذف
  9. سؤال:
    انتي مو دراش انه الرجال ما يلبسوا دشداشة سودا ف وفاة جد هالشخص اللي انتي جالسة تتكلمي عنه؟؟
    انتي دخلتي مسحد الرجال هههه

    ردحذف
  10. Mr. UNIQUE
    اقرأ جيدا وافهم قبل ان تعلق

    شكرا لك

    ردحذف
  11. د. لواتي : حينما تقول /
    فمن خلال ما ذكرت سابقا .. يتضح أن الحسين عليه السلام وصل إلى مرتبة عالية ربما هذه المرتبة تكون في مصاف الأنبياء وربما مصاف أنبياء أولي العزم عليهم السلام .. ولكن قطعا وتأكيدا .. رسول الله صلى الله عليه واله وسلم .. هو أفضل منهما في كل شيء ..


    هل تعتقد ان هناك من البشر غير عن الانبياء و الرسل يمكنه ان يكون في مقام من اصطفاهم الله ليكونوا انبيائه؟!

    سؤال اخر / اجد انكم كثيرا ما تتحدثون عن الحسين وان امامكم هو الحسين رضوان الله عليه رغم ان الحسين اخو الحسن فماذا يكون الحسن بالنسبة لكم؟
    هل مرتبة الحسن تفرق عن الحسين ؟

    شكرا لك د. لواتي على المتابعة والتعليق
    ماشاء الله ادهشتني اجدك تملك الكثير عن مذهبك

    ردحذف
  12. أهلا اختي ..
    نعم انا اعتقد بهذا كل الإعتقاد.. ولنا في سيدتنا مريم بنت عمران دليلا حيث قال الله تعالى " إن الله اصطفاك وطهرك واصطفاك على نساء العالمين" .. وهنا جاء الإصطفاء مرتين والتطهير مرة .. وهذا دليل على أن مريم بنت عمران كان لها مقام عظيم حيث اصطفاها الله تعالى أولا وجعلها أما لنبيه المعجزة عيسى عليه السلام ..

    ولنا ايضا في قصة الذي عنده علم من الكتاب في قصة نبي الله سليمان عليه السلام حين قال الله تعالى " وقال الذي عنده علم من الكتاب انا اتيك به قبل ان يرتد اليك طرفك " .. وهذا الرجل ويسمى في بعض الرويات بـ " اصف بن برخيا " كان رجلا من اتباع نبي الله سليمان ولكن كان له علم من الكتاب واعطاه الله ذلك العلم الغزير حتى اتى بعرش بلقيس قبل أن يرتد إلى نبي الله سليمان طرفه .. والمعجزات كما نعرف لا تكون إلا من الأنبياء والرسل وهذا شيء معجز وخارق للعادة لا يمكن لبشر ان يفعله .. فالله إصطفاه على كثير من الخلق فحصل هذا الرجل على هذه القوة الخارقة ..

    هذان مثالان من القرآن الكريم .. وهناك امثلة اخرى لا يتسع المجال لذكرها .. وهذه ادلة كثيرة على أن الله يصطفي من عباده من يشاء ليكونوا في مصاف الأنبياء والرسل ..


    بالنسبة للسؤال الثاني ..
    فكما قلت الحسين اخو الحسن .. وكما ذكرت لكِ في الردود السابقة بأن الحسن والحسين إمامان قاما أو قعدا .. فالحسنان عليهما السلام هما ائمتنا ..
    ومرتبة الحسن لا تفرق عن مرتبة الحسين عليهما السلام بل هي واحدة وربما مرتبة الإمام الحسن تفوق مرتبة الإمام الحسين لأن في عصر إمامة الحسن عليه السلام كان الإمام الحسين يتلقى الأوامر من اخيه الحسن ويجيبه بالتلبية !!

    وعلى كل حال .. نحن نعتقد بوجود 12 إمام منصوص عليهم من الله تعالى ومن رسوله الأكرم صلى الله عليه واله وسلم .. والأحاديث مذكورة في كتب جميع المسلمين واليك بعضا منها ..

    صحيح البخاري : في الجزء الرابع في كتاب الأحكام في باب جعله قبل باب إخراج الخصوم ، و أهل الريب من البيوت بعد المعرفة (صفحة 175 طبعة مصر سنة 1355 هجري ) ، حدَّثني محمد بن المثنى حدثنا غندر حدثنا شعبة عن عبد الملك سمعت جابر بن سمرة قال : سمعت النبي (ص) يقول : " يكون اثنا عشر أميراً فقال كلمة لم أسمعها فقال أبى : انه يقول :" كلهم من قريش ".

    ردحذف
  13. صحيح الترمذي : ( صفحة 45 الجزء الثاني طبعة دهلى سنة 1342 هجري ) في باب ما جاء في الخلفاء حدثنا أبو كريب ناعمر بن عبيد عن سماك بن حرب عن جابر بن سمرة قال : قال رسول الله (ص) " يكون من بعدي اثنا عشر أميراً ثم تكلم بشيء لم أفهمه فسألت الذي يليني فقال : قال : كلهم من قريش (قال الترمذي) هذا حديث حسن صحيح ، و قد روي من غير وجه جابر بن سمرة حدثنا أبو كريب ناعمر بن عبيد عن أبيه عن أبى بكر بن أبى موسى عن جابر بن سمرة عن النبي (ص) مثل هذا الحديث .

    صحيح مسلم : في كتاب الإمارة في باب الناس تبع لقريش و الخلافة في قريش ( صفحة 191 الجزء 2 ق 1 طبعة مصر سنة 1348 هجري ) حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا جرير عن حسين عن جابر بن سمرة قال : قال : سمعت النبي يقول :- ح و حدثنا رفاعة بن الهيثم الواسطي ، و اللفظ له حدثنا خالد يعني ابن عبد الله الطحان عن حصين عن جابر بن سمرة قال : دخلت مع النبي فسمعته يقول : " ان هذا الأمر لا ينقضي حتى يمضى فيهم اثنا عشر خليفة ثم تكلم بكلام خفي عليَّ فقلت لأبي : ما قال ؟ قال : كلهم من قريش .

    صحيح أبى داود : ( جزء 2 كتاب المهدي صفحة 207 طبعة مصر المطبعة التازية)
    حدثنا موسى ثنا وهيب ثنا داود عن عامر عن جابر بن سمرة قال : سمعت رسول الله (ص) يقول : " لا يزال هذا الدين عزيزاً إلى اثنا عشر خليفة فكبّر الناس و ضجوا ثم قال كلمة خفيت قلت لأبي : يا ابة ما قال ؟ قال : كلهم من قريش ، و روي أيضا في الكتاب المذكور نحوه في الدلالة على الاثنى عشر عن جابر بن سمرة بطريقتين و رواه الخطيب باللفظ المذكور في تاريخ بغداد ( طبعة سنة 1349 هجري جزء 2 صفحة 126 رقم 516 ) بطريقتين عن جابر بن سمرة إلا انه قال : و قال كلمة خفية فقلت لأبي ما قال ؟ فقال : قال : " كلهم من قريش " .

    مسند أحمد : ( طبعة مصر المطبعة الميمنية سنة 1313 هجري جزء 5 ص 106 ) حدثنا عبد الله حدثني أبى ثنا مؤمل بن اسمعيل ثنا حماد بن سلمة ثنا داود بن هند عن الشعبي عن جابر بن سمرة قال : سمعت النبي (ص) يقول : " يكون لهذه الأمة اثنا عشر
    خليفة " . و روي احمد في مسنده من النصوص على الخلفاء الاثني عشر عن جابر من أربع وثلاثين طريقاً في ( ص 86من الجزء الخامس ) حديث واحد ، و في (ص 87 ) حديثان ، و في (ص 88) حديثان ، و في ( ص89 ) حديث واحد ، و في (ص 90 ) ثلاثة أحاديث ، و في (ص92) حديثان و في (ص 93) ثلاثة أحاديث ، و في (ص 94 ) حديث واحد ، و في (ص 95 ) حديث واحد و في (ص 96 ) حديثان ،و في (ص97) حديث واحد ، و في (ص 98 ) أربعة أحاديث و في (ص 99 ) ثلاثة أحاديث ، و في ( ص100 ) حديث واحد ، و في ( ص101 ) حديثان ، و في (ص 106 ) حديثان ، و في (ص 107 ) حديثان ، و في ( ص 108 ) حديث واحد

    وهناك الكثير والكثير م الأحاديث في هذا المجال إن تحدثت بها لم انتهي منها .. وفي كتب الشيعة الكثير والكثير .. وبطبيعة الحال نحن نعتقد أن هؤلاء الائمة أو الخلفاء ليسوا فقط على مستوى الدين بل على مستوى الدنيا ايضا ..

    وفقك الله لما يحب ويرضى ..

    تحياتي

    ردحذف
  14. إحقاقا للحق وحتى لا اكون من الذين لا يعترفون ..

    اقول هذا .. بأن كل ما رأيته الآن ومعرفتي بمذهبي .. لم يحصل هذا بقراءتي للكتب ابدا .. بل كان بسبب هذه المآتم والمجالس التي تعقد على أهل البيت عليهم السلام وعلى سيدهم رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ..

    ولولا هذه المآتم ما كنتُ الآن اناقش واكتب وابدي رأيي .. بل لهذه المآتم الفضل بعد الله تعالى في معرفتي بهذه الأمور ..


    تحياتي ..

    ردحذف
  15. سلام ع الدكتور لواتي
    و الاخت وضحى
    موضوعكم شيق. انا مااقدر ع لغتكم الفصيح و المرتب بس حابة اشارككم الراي في الموضوع
    و استفسر. للعلم انا لست من مذهب الشيعة و لكني حزينا ع مقتل الحسين حفيد النبي عليه افضل الصلاة و السلام .و مع ذلك لا اضرب نفسي و ابكي عليه ذاك البكاء الذي اراه في التلفاز.
    هل هذه طبيعة الحزن عندما يتوفى احد منهم .ام ان الحزن للحسين فقط للعلم قتل اباه قبله؟

    ومات جده وكان حزنا شديدعالمسلمين في ذاك الوقت فانفجر المسجد بالبكاء. ولكن لم يبكوا بعد ذلك بسب وفاة الرسول.ونتمنى ولو فى المنام لو ريناه او احد من اهل بيته او الصحابة الذين جلسوا معه,

    لا اريد ان اتعمق في الموضوع ولكن لدي بعض استفسارات من اهل الشيعة.
    ما سبب هذه البكاء الذي له مدة محددة؟
    هل البكاء بسب مقتل الحسين ؟ ام ندما من شيعة الحسين الذين طلبو منه الحضور ولم يقفوا معة حتى قتل.اقصد شيعة الحسين ف ذاك الوقت ؟
    للعلم جميعنا امة محمد صلوات الله وسلام.نحبه و نحب اهل بيته .

    ربما لا افهم المقصود بشيعة الحسين . هل المقصود اتباعه في ذاك الوقت ام اي شخص حب المذهب الشعي يعتبر من شيعة الحسين؟

    اتمنى الرد حتى نتعلم . في الاخير جميعنا مسلمين

    مع التحيات
    دمعة ملاك

    ردحذف
  16. أهلا وسهلا ..
    أحيي هؤلاء الذين يحترقون للبحث عن الحقيقة ومعرفة ما يعتقده ابناء المذاهب الأخرى .. وأحيي فيكم هذه الجرأة في طرح هذه الاسئلة .. فكثير من الناس يخافون من طرح مثل هذه الاسئلة ..

    بالنسبة لهذا السؤال [ما سبب هذه البكاء الذي له مدة محدده] .. هذا البكاء ليس له مدة محددة ولا يوجد فيه تقييد .. ونحن سنظل نبكي على الحسين إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها .. بطبيعة الحال هذا البكاء لا يقتصر على الإمام الحسين عليه السلام فقط .. بل هو من باب أولى لجده المصطفى وابيه المرتضى وامه فاطمة الزهراء واخيه الحسن المجتبى .. ولكن لأن ما جرى على الحسين من طريقة قتل كان فضيعا جدا لدرجة أن قاتليه كانوا يبكون عندما يرونه بالحالة التي كان عليها من الألم ..

    وللجميع أن يرجع إلى ردودي السابقة ليعرف أن النبي قبل الجميع كان يبكي على الحسين وإن اراد احدٌ المزيد من المصادر فلا بأس بذلك ..

    ونحن تأسيا برسول الله صلى الله عليه واله وسلم نبكي على الحسين .. اما بالنسبة لما تشاهدينه في التلفاز .. فما كل ما تشاهدينه يعبر عن رأي علماء مدرسة أهل البيت عليهم السلام .. بل إن بعضا منه ما نهى وافتى علماءنا بأنه مكروه .. ومع ذلك يفعله الناس .. اما اللطم على الصدور فهذا مما اكد عليه ائمة أهل البيت وعلماء هذه الطائفة ايضا ..

    ووللعلم فقط .. اللطم على الصدور بالطريقة التي يلطم بها الشيعة صدورهم لها فوائد طبية عظيمة جدا منها تنشيط الدورة الدموية وتقوية عضلات القلب وتخفيض نسبة تصلب الشرايين وغيرها ولكي أن ترجعي إلى المصادر الطبية للتاكد من ذلك ..


    بالنسبة لسؤالك الثاني [هل يبكي الشيعة لأنهم خذلوا الحسين] بطبيعة الحال هذه الشبهة الصقها بنا الكارهون للحسين بشكل عام وللشيعة في زماننا هذا بشكل خاص من النواصب والذي هو خطر على الإسلام .. الحسين خاطب اهل الكوفة الذي قاتلوه بـ [يا شيعة آل ابي سفيان] ولم يقل يا شيعتي أو شيعة ابي أو شيعة جدي .. وهم بالأساس كانوا ممن يبغض الحسين واهل البيت منذ البداية ..

    اما الشيعة في ذلك الوقت فكانوا على عدة فرق ..
    1- فرقة كانت بالمدينة وقد حدد لها الإمام الحسين دورا تقوم به وأبرزهم أخاه محمد بن علي وعبدالله بن عباس وعبدالله بن جعفر بن ابي طالب ..
    2- فرقة سجنها الطاغية عبيدالله بن زياد والي الكوفة بأمر من يزيد بن معاوية وقد كان عددها قرابة 4500 شخص ..
    3- فرقة قلتها عبيدالله بن زياد والي الكوفة وبأمر من يزيد وكان ابرزهم مسلم بن عقيل بن ابي طالب سفير الحسين وهانئ بن عروة احد اصحاب الإمام علي ابن ابي طالب ..
    4- فرقة قاتلت مع الحسين عليه السلام في كربلاءوكان عددهم نحو 82 شخص ..

    اما من قاتلوه فليسوا بشيعته وهذا ما صرح به هو بنفسه سلام الله عليه ..


    اما السؤال الأخير [ما المقصود بشيعة الحسين] .. هو كل من احب الحسين واتبعه وفي المقابل لم يعترف بخلافة يزيد بن معاوية وابيه معاوية بن ابي سفيان .. بل يعترف بأنهما ظالمان لحق آل محمد .. وجاحدان لحق آل محمد وينبغي البراءة منهما .. اما من يحب الحسين وفي نفس الوقت يحب يزيدا ومعاوية فهذا لا يُعتبر من شيعة الحسين ..


    تحياتي ..

    ردحذف
  17. صباح الخيرات
    د. لواتي
    عذرا دكتور هل تقصد ف كلامك ان من قبل وفاة الحسين حفيدالنبي.كانو يقيمونة عزاء ع موت النبي و علي و جميع اهل البيت الذين سبقوه.
    اقصدالعزاء الذي تقيمونه الان بشكل عام.
    ام كان الحزن ع موتهم يقتصر في القلب كاي شخص منا يحزن ع موت عزيز له.

    مع التحيات
    دمعة ملاك

    دكتور .جميع المسلمين الذين يحبون الرسول يحبون اهل بيته و الحسين من اهل بيته.تمام

    انا احب الحسين ولكني لست من الشيعة فهل هذا يعني انني احب ما فعله يزيد؟ لا طبعا

    انا اكره ما فعله يزيد لكني ابغض من خذلوه و هم الذين طلبوه منه الحضور و كانو عددهم كبير ولكن عز عليهم اموالهم و اولادهم فتركوه يقتل بتلك الطريقة.

    دكتور .82 من شيعة الحسين الذين حضرو معه قتلو معه و هم من يثرب.

    فاين الذين كانو في الكوفة اي الذين خذلوه ؟ وهل اتبعو يزيد؟

    عذرا دكتور. احترم العلم الذي تملكه في الطب
    ولكن هناك طرق اخرى لتنشيط الورة الدموية.
    اعتقد التلطم ليس الطريقة الامثل.

    نقطة اخرى
    هل الشيعة جميعهم يتبعون نفس العلماء ام انكم تختلفون. ان كان ما نراه في التلفاز خطاء فاين ائماتكم في هذا ؟

    دكتور . لاتسئ فهمي لكن فقط افهم

    ردحذف
  18. قصدت أن النبي صلى الله عليه واله وسلم كان يقيم عزاء على الحسين قبل مقتله .. والأدلة موجودة في الردود السابقة وللجميع أن يرجع إليها ..
    كل من يحب الحسين ويوالي يزيد فهو ليس بشيعي ولا يحب الحسين .. فكيف يجتمع أن يحب الإنسان رجلا ويحب عدوه في نفس الوقت وكما يقال .. عدو صديقي هو عدوي ايضا .. فهل لكي ان تفسري لي كيف يحب المرء يزيدا والحسين معا ؟
    ومن قال أن الـ 82 كانوا من المدينة ... بل كان منهم من الكوفة اشخاص عديدون ومنهم حبيب بن مظاهر الأسدي ومسلم بن عوسجة الأسدي وخادم لحبيب بن مظاهر .. بالإضافة إلى ذلك كان معه رجل من الحبشة وهو جون مولى ابي ذر الغفاري .. وكان معه أشخاص من المدينة كأخيه أبي الفضل العباس وابناءه وآل علي وآل ابي طالب .. بالإضافة إلى ذلك كان معه اشخاص من البصرة ومنهم قيس بن مسهر الصيداوي وغيرهم من الذين لا تحضرني اسماءهم الآن .. وكان معه اشخاص ]مسيحيون[ وأسلموا على يديه في الطريق .. وأزيدك من الشعر بيتا .. كان مع جيش الإمام الحسين رجل يسمى بـ ]زهير بن القين البجلي[ وكان هذا الشخص من الذي يكرهون الحسين حتى ان زوجته تروي أنه كان يتجنب لقاء الإمام الحسين ومع ذلك لما تبين له الحق ذهب ونصر الحسين .. وكان ايضا من الذي قاتلوا مع الحسين بن علي عليه السلام رجلا يقال له الحر بن يزيد الرياحي وقد كان هذا الرجل من الذين منعوا الحسين من التوجه إلى الكوفة وارغموه على التوجه إلى كربلاء حيث مقتله وبعدها تاب الرجل وقاتل مع الحسين حتى قُتل هو واخوه وخادمه ..
    ذكرتُ سابقا بأنه ليس كل الذين طلبوا قدوم الحسين حاربوه بل قلت ان كثيرا منهم سُجنوا وعددهم 4500 شخص وكثير منهم قتلوا وقد ذكرت بعض المصادر عدد القتلى 500-1000 شخص ولا ادري هل كان هناك منهم من قتل اكثر من ذلك .. وذكرت بعض الكتب التاريخية أن الكثير منهم لا يُعلم اين مصيرهم إلى يومنا هذا .. هل غابوا أو قُتلوا او ماذا ..
    نعم هناك الكثير ممن خذلوا الحسين ومنهم شبث بن ربعي ومحمد بن الاشعث وغيرهم الكثير ولكن هؤلاء ما طلبوا من الحسين القدوم إلى لغرض الدنيا وليس حبا في الحسين عليه السلام ..
    وانا لم اقل على الجميع اللطم حتى يتجبنوا مشاكل الدورة الدموية بل ذكرت شيئا من الجانب الطبي في هذا الموضوع ..
    لدينا في الشيعة عدد كثير من الطوائف وليس طائفة واحدة .. وكل طائفة تتبع عالم معين يجوز لها أمرا والأخر ينهي عن هذا الأمر .. ولذلك عندما تختلف الطوائف واراء العلماء يكون ما ترين .. وهذه الأمور ليست واجبة بل هي مستحبة .. وعلى كل حال فإن ما يتفق عليه علمائنا أنها شعائر مهمة للغاية ويقول الله تعالى " ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب" ..

    تحياتي

    ردحذف
  19. شكله ها النقاش راح يطول.....

    حاول انك تفهم نقاطي دكتور.

    انا سؤالي هو هل في حياة الحسين اقامة عزاء ع ذكرى وفاة ابوه و جده؟ ام كان ذكراهم في القلب دون الشعائر الذي لديكم مع احترامي؟

    لم اقل انني احب يزيد و كيف احب قاتل حفيد النبي.

    احب الحسين و لست شيعية .احبه نفس حبكم له. و احزن ع موته ولاكن دون البكي .

    لو عدنا الى سيرة النبي ستجد ان النبي صلوات الله وسلامه تعذب اشد العذاب حتى اوصل دين الاسلام الى ما هو عليه الان. اليس هذا محزنا .

    دكتور. انا ما اقتنع بالي اشوفه فحاول انك تقنعني القران و السنة هذا ديننا .و سيرة النبي واحدة ما يختلف مع المذاهب .فا اتوقع الي عندكم نفس الي عندناعن النبي .لا اذكر ان النبي اقام عزاء لوافتهم في الأوام التي عاشة فيه .اقصد السيدة خديجة و عمه وجده.برغم ان العام الذي توفوا فيه سمية بعام الحزن.و ليس طول الدهر كما تفعلون مع احترامي

    فهل هذه الشعائر من ائمتكم

    لو كان ما تفعلونه من شعائر الله المذكورة لفعله جميع المسلمين و اولهم النبي و اهل بيته.

    فاذا كان هذه اتفق عليها علمائكم ليس من شعائر الله فان شعائر الله منصوص عليها في القران و السنة .

    دمعة ملاك

    ردحذف
  20. وعليكم السلام دمعة ملاك ..

    مراحب ع الجميع

    د. لواتي و دمعة ملاك اعجبني نقاشكم وحوراكم
    اصبح الحوار الان ساخنا تقريبا الاسئلة التي كانت تدور في بالي سألتها دمعة ملاك ود.لواتي قام بالواجب في الرد
    الا ان لدي بعض النقاط التي اود الاستفسار فيها :


    (اما عندنا ففي يوم مولده نفرح وفي يوم وفاته نحزن ونبكي ونتشح بالسواد وربما أكثر من الذي يحصل مع الحسين حفيده ..)

    فهل يختلف مولد الرسول ووفاته عندكم؟
    اذا كان نعم فمتى يكون مولده ومتى وفاته ؟



    (ونحن تأسيا برسول الله صلى الله عليه واله وسلم نبكي على الحسين )
    لو تأسيا بالرسول فالبكاء على الحسين لم يدم لشهر ولم يكن بالطريقة التي فعلتوها تأسيا به فإن بكاء الرسول عليه الصلاة والسلام على الحسين ليست بلبس السواد او بالتباكي والتلطم .



    د. لواتي شكرا لمتابعتك للموضوع ولسعيك لتوضيح الحقائق التي نجهلها عن الشيعة لنا

    ردحذف
  21. يبدو أن النقاش بدأ يسخن كثيرا ..

    نعم .. مولد الرسول يختلف عن وقت وفاته ..
    أما عن موعد وفاته فهناك رواية واحدة فقط وهي في الثامن والعشرين من شهر صفر ..

    اما عن مولده فهناك روايتان .. الأولى 12/ربيع الأول والثانية في 17/ربيع الأول ..


    اما عن سؤالك الثاني .. ومن قال لكي أن بكاء الرسول صلى الله عليه واله على الحسين لم يدم شهرا .. بل تقول بعض الروايات انه كلما رأى الحسين كان يبكي وفي يوم ولادته بكى على الحسين حتى سألته ابنته فاطمة أفيه مكروه يا ابي .. فأجابها لا ولكني تذكرت ما يجري عليه ..


    ولكي بعض الروايات التي تبين ذلك ..
    قال ابن كثير في البداية والنهاية 8/218‏: (عن ابن عباس‏ ‏قال‏:‏ رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام نصف النهار أشعث أغبر، معه قارورة فيها دم، فقلت‏:‏ بأبي وأمي يا رسول الله، ما هذا‏؟‏قال‏:‏ ‏ (‏‏ (‏هذا دم الحسين وأصحابه لم أزل ألتقطه منذ اليوم‏) ‏‏) ‏‏.‏قال عمار‏:‏ فأحصينا ذلك اليوم فوجدناه قد قتل في ذلك اليوم‏..‏ تفرد به أحمد بن حنبل، وإسناده قوي‏

    والطبراني في معجمه الكبير ح2817 (عن أم سلمة قالت: كان الحسن والحسين رضي الله عنهما يلعبان بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم في بيتي فنزل جبريل عليه السلام فقال: يا محمد إن أمتك تقتل ابنك هذا من بعدك فأومأ بيده إلى الحسين فبكى رسول الله صلى الله عليه وسلم وضمه إلى صدره ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: وديعة عندك هذه التربة فشمها رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال: ويح كرب وبلاء قالت: وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا أم سلمة إذا تحولت هذه التربة دما فاعلمي أن ابني قد قتل قال: فجعلتها أم سلمة في قارورة ثم جعلت تنظر إليها كل يوم وتقول: إن يوما تحولين دما ليوم عظيم).


    أعلام النبوة / للماوردي الشافعي .... عن عائشة قالت: دخل الحسين بن علي على رسول الله (صلى الله عليه وآله) وهو (صلى الله عليه وآله) يوحى إليه
    فقال جبرائيل (): ان أمتك ستفتتن بعدك، وتقتل ابنك هذا من بعدك ،
    ومد يده فأتاه بتربة بيضاء ، وقال جبرائيل (): في هذه يقتل ابنك ، اسمها الطف .
    فلما عرج جبرائيل (): خرج رسول الله (صلى الله عليه وآله) إلى أصحابه والتربة بيده ، وفيهم أبو بكر وعمر وعلي وحذيفة وعمار وأبو ذر ، وهو (صلى الله عليه وآله ) يبكي
    فقالوا: ما يبكيك يا رسول الله (صلى الله عليه وآله) ؟
    فقال (صلى الله عليه واله وسلم): اخبرني جبرائيل ان ابني الحسين يقتل بعدي بأرض الطف ، وجاء بهذه التربة فأخبرني ان فيها مضجعه.

    هذا غيض من فيض كما يقولون ..
    تابع !!!

    ردحذف
  22. ومن الناحية الأخرى فتذكر بعض الروايات أن الجن قد بكى وناح على الحسين وهذه بعض منها ..

    ففي معرفة الصحابة لأبي نعيم الأصبهاني:
    ح1678 ثنا هشام، عن محمد، قال: «لم تر هذه الحمرة في آفاق السماء حتى قتل الحسين رضي الله عنه.
    1679 - عن أبي قبيل، قال: «لما قتل الحسين بن علي انكسفت الشمس كسفة، حتى بدت الكواكب نصف النهار، حتى ظننا أنها هي»
    1680 - عن يزيد بن أبي زياد، قال: «شهدت مقتل الحسين، وأنا ابن خمس عشرة سنة، فصار الورس في عسكرهم رمادا»
    1681 - ثنا سفيان بن عيينة، قال: حدثتني جدتي أم عيينة: أن حمالا، كان يحمل ورسا، وهو في قتل الحسين بن علي، فصار ورسه رمادا
    1682 - ثنا زويد الجعفي، عن أبيه، قال: «لما قتل الحسين انتهب من عسكره جزور، فلما طبخت، إذا هي دم فأكفئوها»
    1683 - عن ابن شهاب، قال: «ما رفع بالشام حجر يوم قتل الحسين إلا عن دم» رواه الهذيل، عن الزهري مثله))
    معرفة الصحابة لأبي نعيم الأصبهاني:
    1684 ((عن ميمونة، قالت: «سمعت الجن، تنوح على الحسين
    1685 عن أم سلمة، قالت: «سمعت الجن، تنوح على الحسين»
    1686 - عن حبيب بن أبي ثابت، قال: «سمعت الجن، تنوح على الحسين، وهي تقول: مسح الرسول جبينه فله بريق في الخدود أبواه من عليا قريش جده خير الجدود

    ملاحظة: كلها من مصادر غير الشيعة وهي روايات صحيحة السند والمتن وفي كتب الشيعة الألاف منها ..

    فإذا كان الرسول صلى الله عليه وسلم يبكي أفلا يكون حريا بنا أن نتأسى بالرسول صلى الله عليه واله وسلم ..
    وإذا كانت الجن تبكي على الحسين أفلا يكون حريا بنا أن نبكي على الحسين ونحن من الإنس والحسين من الإنس ؟

    ابن عساكر والبيهقي , والبداية والنهاية .... عن أم الفضل (قالت رأيته في منامي قبل مولد الحسين كأن قطعة من لحم رسول الله (صلى الله عليه وآله) قطعت فوضعت في حجري فقصصت ذلك على رسول الله (صلى الله عليه وآله) فقال(صلى الله عليه وآله): رأيت خيراً ان صدقت رؤياك , فإن فاطمة تلد غلاماً وادفعه إليك لترضعيه
    قالت أم الفضل : فجرى الأمر على ذلك فجئت به يوماً إليه , فوضعته في حجره فبينما هو (سلم) يقبله , بال فقطرت من بوله قطرة على ثوب النبي (صلى الله عليه وآله) فقرصته فبكى الحسين () فقال النبي (صلى الله عليه وآله ) كالمغضب : مهلاً يا أم الفضل , فهذا ثوبي يغسل وقد اوجعتي ابني ....
    قالت أم الفضل : فتركته في حجره وقمت لآتيه بماء , فجئت إليه فوجدته يبكي فقلت : مم بكاؤك يا رسول الله ؟
    فقال (صلى الله عليه وآله) : ان جبرائيل أتاني فاخبرني ان أمتي ستقتل ولدي , لا أنالهم الله شفاعتي يوم القيامة) .


    ولو كان البكاء على الحسين غير جائز لما بكى عليه النبي الأعظم صلى الله عليه واله .. والنبي هو مرسول من الله تعالى فلا يفعل شيئا إلا بأمر من الله تعالى ..

    بالإضافة إلى ذلك .. لو كان البكاء على الحسين بدعة كما يسميها البعض فإن الحديث على النت في الأمور الدينية بدعة ايضا لانه لم يكن على عهد النبي صلى الله عليه واله وسلم .. مع أني ذكرت سابقا واكدت من طرق كثيرة وإن اسعفني المجال في وقت اخر - إمتحانات الفاينل في الطريق وصعبة ابحث كثير في هذه الأيام - لذكرت مصادر اخرى واخرى واخرى ..


    عذرا دمعة ملاك .. لم ار ردك إلا الآن .. سوف يكون لي رد لاحق غدا إن شاء الله ..

    ردحذف
  23. صباحو

    دكتور احب اعلق ع نقاشك مع الاخت وضحى

    احس انك لما ترد . ما توصل المقصد من الاسألة المطروحة. ترد ع المرصوخ في ذهنك مع ان الأسألة واضحه؟مثلا سؤل الأخت وضحى

    ونحن تأسيا برسول الله صلى الله عليه واله وسلم نبكي على الحسين )
    لو تأسيا بالرسول فالبكاء على الحسين لم يدم لشهر ولم يكن بالطريقة التي فعلتوها تأسيا به فإن بكاء الرسول عليه الصلاة والسلام على الحسين ليست بلبس السواد او بالتباكي والتلطم .


    بكى الرسول ع الحسين. تمام

    اره اننا نقف ع الشعائر التي تفعلونها لم يفعل احد من قبل . بل اتى بعد مقتل الحسين. اذا ليس من شعائر الله تعالى,

    عندي سؤال في عقلي بس اتمنى ان الجواب يكون مختصر و مفهوم .

    احنا عندنا في مذهبنا ان الرسول صلوات الله و سلامه
    سيفع لأمته يوم القيامة .

    ولكن سمعت من اهل الشيعة يطلبون الشفاعة من الحسين رضي الله عنه.؟هل يجوز ام الأئمة اتفقوا ع ذلك؟

    ارجو انك تكون صبور لأننا نبحث عن الوضوح فقط

    اتمن لك النجاح
    تخرج و راح نشتغل مع بعض النقاش ما يكون ع النت بدعة!!!!!!!!!!!

    دمعة ملاك

    ردحذف
  24. أهلا وسهلا مرة اخرى ..
    يبدو أن الفكرة التي أردت إيصالها لم تصل ويجب علي أن ادخل في عمق الموضوع اكثر واكثر ..
    ولكن قبل ذلك عندي ملاحظة بسيطة .. هناك فرق بين علمائنا وائمتنا ..
    فالأولى هم علماء كبقية العلماء .. الثانية وهو الأئمة .. فهؤلاء هم إمتداد لرسول الله صلى الله عليه واله وسلم وسوف اشرح ذلك ..
    ولكن قبل ذلك ابين مصادر التشريع عند أهل السنة والجماعة بما فيهم الإباضية .. ومصادر التشريع عند الشيعة بجميع فرقها ..
    أولا: مصادر التشريع عند أهل السنة والجماعة بما فيهم الإباضية:
    1- القرآن الكريم
    2- السنة النبوية الشريفة من قول وفعل وتقرير
    3- الإجماع
    4- القياس
    ثانيا: مصادر التشريع عند الشيعة بجميع فرقها:
    1- القرآن
    2- السنة النبوية الشريفة من قول وفعل وتقرير
    3- فقه أهل البيت النبوي عليهم السلام وأقصد من أهل البيت هو الائمة الذين ذكرتهم أعلاه وعددهم 12 إمام يبدأون بالإمام علي إبن ابي طالب ثم الإمام الحسن وثم الإمام الحسين عليهم السلام .. إلى أن يصلوا إلى الإمام الثاني عشر من أهل البيت وهو الإمام المهدي عليه السلام الذي يملأ الأرض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا ..
    4- الإجتهاد
    5- أمور اخرى لا يتسع المجال لذكرها .. ولكن الأربعة أعلاه هم الأهم ..
    من خلال هذا الفرق .. يتضح أن الشيعة يعتمدون على أقوال وأفعال وتقريرات الائمة ولنستعرض بعضا من صفات الائمة عند الشيعة:
    1- العصمة المطلقة في جميع شؤون الدين والدنيا
    2- العلم التام بمقتضيات العصر وبعض الأمور الغيبة والفرق بين علمهم وعلم الناس أن علم الناس إكتسابي ولكن علم الأئمة هو لدني تنزلي من الله تعالى عن طريق نبيه المصطفى صلى الله عليه واله وسلم ..
    3- هم أفضل من جميع المخلوقين ما عدا الأنبياء والرسل وقد يصلوا إلى مصاف بعض الانبياء والرسل كما وضحت في ردود سابقة .. ولكن قطعا هم ادنى من درجة النبي الأعظم صلى الله عليه واله وسلم ..
    4- لا يعصون الله ما امرهم ولا يتبعون الهوى ولا اهواء الناس ..
    5- لا يأتيهم الوحي ولكن علمهم يكون من علم النبي الأعظم ..
    6- لهم علم بكل شيء في هذه الحياة كما هو حال النبي المصطفى والأنبياء الذين سبقوه ..
    ومن خلال هذا كله .. يتبين أن فعل هؤلاء الأئمة موافق لفعل النبي .. وأمرهم هو أمره وفعلهم هو فعله ونهيهم هو نهيه صلى الله عليه واله وسلم .. وبذلك صار ما يأمرون به هو شعيرة من شعائر الله تعالى ..]

    تابع

    ردحذف
  25. وقد أمرونا بالبكاء على الإمام الحسين عليه السلام .. واليك بعض الادلة من كتب الشيعة هذه المرة ..
    1- أورد أبو نعيم الأصفهاني عن الحسين ( ع ) في ( حلية الأولياء ) ج3 ص 162عن كثرة بكائه - أي بكاء زين العابدين ( ع )- فقال : " لا تلوموني فإن يعقوب فقد سبطا من ولده فبكى حتى ابيضت عيناه ولم يعلم أنه مات وقد نظرت إلى أربعة عشر رجلا من أهـل بيتي في غزاة واحدة أفترون حزنهم يـذهب مـن قلبي ؟ " .
    2- وفي كتاب بحار الأنوار للعلامة المجلسي وسئل الصادق ( ع ) عن أجر النائحة فقال : لا بأس قد نيح على رسول الله ( ص ) وفي آخر لا بأس بكسب النائحة إذا قالت صدقا … وروى أبو حمزة عن الباقر ( ع ) مات ابن المغيرة فسألت أم سلمة النبي ( ص ) أن يأذن لها في المضي إلى مناحته فأذن لها وكان ابن عمها - ثم رثته بأبيات - وفي تمام الحديث فما عاب عليها النبي ( ص ) ذلك ولا قال شيئا" .
    3- وقال الإمام الخميني في كتابه ما نصه: (( فلا يتصور أبناؤنا وشباننا أن القضية قضية بكاء شعب لا غير ! وأننا شعب بكَّاء ! على ما يريد الآخرون أن يوحوا لكم به . إنهم يخافون من هذا البكاء بالذات ، لأنه بكاء على المظلوم ، وصرخة بوجه الظالم . وهذه المواكب التي تجوب الشوارع للعزاء إنما تواجه الظلم وتتحدى الظالمين ، وهو ما ينبغي المحافظة عليه .. إنها شعائرنا الدينية التي ينبغي أن تصان ، وهي شعائر سياسية يلزم التمسك بها . . . ..))
    4- يقول الإمام الخميني رحمه الله "إن البكاء على الشهيد يُعدُ إبقاءً على اتقاد جذوة الثورة وتأججها، وما ورد في الروايات من أن من بكى أو تباكى أو تظاهر بالحزن فأن أجره الجنة، إنما يفسر بكون هذا الشخص يساهم في صيانة نهضة الإمام الحسين عليه السلام" .
    5- وحين رجع السبايا من الشام إلى كربلاء، ووجدوا جابر بن عبد الله الأنصاري، وجماعة من بني هاشم، ((تلاقوا بالبكاء، والحزن، واللطم. وأقاموا المآتم المقرحة للأكباد)) (اللهوف ص112 و113 والبحار ج45 ص146 وجلاء العيون ج2 ص272 و273)
    وكان الإمام السجاد عليه السلام معهم يرى ويسمع...
    6- وحين أنشد دعبل الخزاعي تائيته المشهورة، أمام الإمام علي بن موسى الرضا عليه السلام، وفيها:
    أفاطم لو خلت الحسين مجدلاً *** وقد مات عطشاناً بشط فرات
    إذن للطمت الخد فاطم عنده *** وأجريت دمع العين في الوجنات
    لم يعترض الإمام عليه، ولم يقل: إن أمنا فاطمة عليها السلام لا تفعل ذلك لأنّه حرام، أو مرجوح بل هو قد بكى واعطى الشاعر جائزة، وأقره على ما قال (راجع عيون أخبار الرضا ج2 ص263 و264 والبحار ج49 ص237 و239 ـ 252 ومقتل الحسين للخوارزمي ج2 ص131 والغدير وغير ذلك كثير...)

    اتمنى أن اكون قد فهمت سؤالك .. وأن يكون جوابي مفهوما !!

    تحياتي

    ردحذف
  26. سلام عليكم

    دكتور انا بجن احاول اقتنع لكن القى غموض اكثر فأكثر.

    مع موت الرسول اختفى الوحي و لم ينزل اي شي من عند الله تعالى بعد ذللك . لأن الرسول اكمل الدين بمعنى ان القران و السنةالنبوية هو الدين و الأجماع و القياس بحسب متطلبات الحياة . لأن الحياة يختلف الحين و قبل. بس الأهم ما يتعد حدود الله تعالى

    فهل تقصد ان هناك رسايل منزل ع ائمتكم من عند الرسول بعد وفاته. كيف؟

    اذا نقدر نقول ان ابوبكر الصديق خليفة الرسول من نفس مقام ائمتكم لأنه الخليفة الاول بعد النبي .
    هذا لا يعني انني اضعهم بنفس المرتبة

    و هل جميع ائمتكم ا
    لأن بمرتبة الأنبياء السابقون؟
    دمعة ملاك

    ردحذف
  27. اهلا مجددا

    دمعة ملاك ود . لواتي
    نقاش رائع اشكركم على المتابعة

    د. لواتي /

    - العصمة المطلقة في جميع شؤون الدين والدنيا
    ؟

    هل تقصد انهم معصومون عن الخطأ؟!


    الامام الخميني والخامنئي يعتبرون من الائمة او العلماء؟

    الائمة هل هم نفسهم المشايخ ( حسب مانسميهم نحن عندنا ) ؟


    واعود لسؤالي السابق //

    ونحن تأسيا برسول الله صلى الله عليه واله وسلم نبكي على الحسين )
    لو تأسيا بالرسول فالبكاء على الحسين لم يدم لشهر ولم يكن بالطريقة التي فعلتوها تأسيا به فإن بكاء الرسول عليه الصلاة والسلام على الحسين ليست بلبس السواد او بالتباكي والتلطم .


    حين ردك اوضحت فقط ان الرسول بكى على الحسين
    ولم توضح النقطة الاخرى والاهم وهي / هل كان حزنه نفس حزنكم بانتشاح السواد والتلطم ؟!!

    ردحذف
  28. دمعة ملاك ..

    لم اقل أن الله انزل وحيا أو رسالات على ائمتنا .. ولكن ائمة أهل البيت عليهم السلام أكملوا ما بدأ به النبي الأعظم صلى الله عليه واله وسلم .. وبذلك كان واجبا أن يتصفوا بصفات الأنبياء ما عدا الوحي ..

    ومن قال لكي بأننا نعتقد بأن ابوبكر هو من مرتبة أئمتنا .. بل نعتقد نحن بأن ائمتنا لا يصل أحد طبعا ذكرت اكثر من مرة أنهم افضل من جميع المخلوقين ما عدا الأنبياء والرسل او بمرتبة الأنبياء والرسل ..

    والقياس حرام عندنا في الشيعة ولذلك بنص احد الائمة وهو الإمام الصادق وهو الإمام السادس من ائمة أهل البيت عليهم السلام

    وضحى البوسعيدي :
    نعم .. معصومون عن الخطأ .. اما الخميني والخامنائي فهو علماء وليسوا ائمة ..

    بالنسبة لسؤالك السابق .. انا ذكرت في ردي على الأخت دمعة ملاك بأن واحدا من مصادر التشريع عندنا هم ائمة أهل البيت عليهم السلام .. وهم قد امرونا باللطم وأتشاح السواد ولك أن تقرأي ما كتبته في ردودي اعلاه وايضا لم ينكروا على من فعلها أو غير ذلك وقد ذكرت 5 من الروايات الدالة على ذلك وفق منهج الشيعة في الحديث [لأنه يختلف بعض الشيء عن منهج أهل السنة والجماعة]..


    لكم كل التحية !!!

    ردحذف
  29. د. لواتي

    بس توضيح بقولك

    (لم اقل أن الله انزل وحيا أو رسالات على ائمتنا .. ولكن ائمة أهل البيت عليهم السلام أكملوا ما بدأ به النبي الأعظم صلى الله عليه واله وسلم )

    هل تقصد ان النبي لم يكمل الدين؟ هل الى الان الدين ناقص؟

    2: الأئمة عددهم 12 باقي المهدي المنتظر,
    اذا الدين ناقص الى ان يأتي المهدي؟ تمتام

    سؤال اخر
    هذا كلامك

    (ومن قال لكي بأننا نعتقد بأن ابوبكر هو من مرتبة أئمتنا .. بل نعتقد نحن بأن ائمتنا لا يصل أحد طبعا ذكرت اكثر من مرة أنهم افضل من جميع المخلوقين ما عدا الأنبياء والرسل او بمرتبة الأنبياء والرسل ..)

    لو كان الأمر كما تقولون لا استخلفة علي بن ابي طالب بعد وفاة النبي مباشرة

    اذا الذي اكمل منهج النبي الخلفاء الراشدين ا
    لأربع بعدها الأئمة

    قال عنه الرسول ارحم امتى بأمتى ابو بكر و قال لو كنت متخذ من البشر خليلاً لاتخذت ابو بكر و ذكر فى القرأن بسم الله الرحمن الرحيم اذ يقول لصاحبه لا تحزن ان الله معنا صدق الله العظيم.

    من المبشرين بالجنة و مع ذلك لم يذكر انهم معصومون عن الخطاء

    حسب علمي الأنبياء هم المعصومون عن الخطاء

    ما رديت بخصوص الشفاعة؟

    دمعة ملاك

    ردحذف
  30. لم اقل ان الوحي نزل بعد وفاة الرسول
    سؤالي تقصد ان هناك رسايل منزل ع ائمتكم من عند الرسول بعد وفاته. كيف؟

    حاول ترد حسب السؤال لأنك تلخبطني
    لا تعصب هذه نقاشي عادية

    دمعة ملاك

    ردحذف
  31. لا .. النبي صلى الله عليه واله وسلم أكمل الدين .. والدليل على ذلك " اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا" كنت اقصد منها أن الائمة هم الذين يحفظون الدين ويوضحون الشرائع وما اختلف على الناس من الأمور ..
    لا الدين ليس ناقصا حتى يأتي المهدي وهذا ما وضحته في الأعلى .. وعذرا على الخطأ المطبعي ..

    بالنسبة لـ كلامك حول إستخلاف الإمام علي ..
    فالنبي صلى الله عليه واله إستخلف الإمام علي عليه السلام .. وامر الناس بمبايعته كخليفة للمسلمين بعد رجوع الناس من حجة الوداع حين قال " من كنت مولاه فهذا علي مولاه "
    وهذه هي الادلة:
    يقول الإمام مسلم في صحيحه : " وعن زيد بن أرقم قال : قام رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) يوما فينا خطيبا بماء يدعى " خما " بين مكة والمدينة فحمد الله ووعظ وذكر ، ثم قال : أما بعد ألا أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتي رسول ربي فأجيب ، وأنا تارك فيكم ثقلين أولهما كتاب الله . . . ثم قال وأهل بيتي . . . " ( 2 ) ولهذا يقول ابن حجر كما تقدم - " إن حديث الغدير صحيح لا مرية فيه ، ولا يلتفت لمن قدح في صحته ولا لمن رده " .
    وأخرج الحافظ النسائي في الخصائص : عن زيد بن أرقم قال : لما رجع النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) من حجة الوداع ونزل غدير خم أمر بدوحات فقممن ثم قال : كأني دعيت فأجبت وإني تارك فيكم الثقلين ، أحدهما أعظم من الآخر ، كتاب الله وعترتي أهل بيتي ، فانظروا كيف تخلفوني فيهما ، فإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض . . . ثم قال : إن الله مولاي وأنا ولي كل مؤمن : ثم أخذ بيد علي ( رض ) فقال : من كنت وليه ، فهذا وليه ، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه . . . فقلت لزيد : سمعته من رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) قال : نعم ، وإنه ما كان في الدوحات أحد إلا ورآه بعينه وسمعه بأذنيه . . . ).

    وفي ذخائر العقبى للمحب الطبري ، عن البراء بن عازب رضي الله عنهما قال : كنا عند النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) في سفر فنزلنا بغدير خم ، فنودي فينا ، الصلاة جامعة ، وكسح لرسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) تحت شجرة فصلى الظهر وأخذ بيد علي ، وقال : اللهم من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه . قال : فلقيه عمر بعد ذلك ، فقال : هنيئا لك يا بن أبي طالب أصبحت وأمسيت مولى كل مؤمن ومؤمنة " أخرجه أحمد في مسنده ، وأخرجه في المناقب من حديث عمر وزاد بعد قوله وعاد من عاداه وانصر من نصره وأحب من أحبه . قال شعبة أو قال وأبغض من بغضه "
    وعن زيد بن أرقم قال : استشهد علي بن أبي طالب الناس ، فقال أنشد الله رجلا سمع النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) يقول : " من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه فقام ستة عشر رجلا فشهدوا " .

    وغيرها من الأدلة ..

    اما بالنسبة لما ذكرتي عن ابي بكر الصديق .. ففي حديث العشرة المبشرين بالجنة إشكال ولا نستدل به ولا نقبل الإستدلال به علينا فهو لم يُذكر في كتب الشيعة ابدا..
    واما حديث ارحم امتي بأمتي ابو بكر .. فلم اسمع عنه شيئا ولا يمكنني التعليق عليه .. اما لو كنت متخذا خليلا لأتخذت ابابكر ..
    فما اعرفه أن النبي قد إتخذ الإمام علي اخا له وخليلا له .. وهذه هي المصادر :
    وينابيع المودة ص56
    وتذكرة الخواص (ط النجف) ص23 عن أحمد في الفضائل، وصححه، وابن الجوزي،
    والرياض النضرة ج2 ص209
    وتاريخ ابن عساكر ج6 ص21
    وكفاية الشنقيطي ص35 و 44
    والثقات ج1 ص141
    وكلها ليست من مصادر الشيعة ..

    اما الاية المباركة فهي منقبة واحدة فقط اما علي إبن ابي طالب فله من المناقب الكثير ولا اعتقد بأنه يجوز تقديم المفضول على الفاضل ..

    بخصوص الشفاعة .. فقد ذكرت الحديث الذي يتحدث عن " حسين مني وانا من حسين احب الله من احب حسينا " .. فمن احب الحسين .. يحبه الله ومن يحبه الله يدخل الجنة .. وكذا من يكره الحسين ويبغضه .. يبغضه الله ومن يبغضه الله يدخله النار .. وهنا تكون الشفاعة وليس كشفاعة النبي .. ارجو أن يكون الموضوع واضحا !!!

    ما فهمت (سؤالي تقصد ان هناك رسايل منزل ع ائمتكم من عند الرسول بعد وفاته. كيف؟) ما المقصود برسائل منزلة على ائمتنا من عند الرسول ؟ ارجو التوضيح اكثر !!!


    تحياتي !!

    ردحذف
  32. قال عنه الرسول ارحم امتى بأمتى ابو بكر و قال لو كنت متخذ من البشر خليلاً لاتخذت ابو بكر و ذكر فى القرأن بسم الله الرحمن الرحيم
    0اذ يقول لصاحبه لا تحزن ان الله معنا صدق الله العظيم.

    دكتور يعني ها الأية تتوقع نزلت ع من؟

    هذه اية في القران
    و هذا الصديق .ابو ام المؤمنين حبيبة الرسول مات النبي بين يديها.

    اعتقد سيرة النبي ف كتب الشيعة نقص او اخطأ

    حاول مع الأدلة الي عندك تشغل الذهن شوي

    دمعة ملاك

    ردحذف
  33. دكتور

    ماذا ذكرة في مذهبكم عن ابو بكر الصديق؟

    ردحذف
  34. دمعة ملاك ..

    لننتهج إسلوب واحد في الحوار ..
    انا كلما اقول شيء .. يكون دليلي من كتب السنة .. ولا آتي به من كتب الشيعة .. ولو ترجعين إلى ردودي أعلاه سوف تجدين ذلك .. وانت عندما تأتين بالمصادر تأتين بها من كتب الشيعة ..

    ولكنك عندما ذكرتي الحديثين عن أبو بكر .. ما ذكرتي أي دليل على ذلك .. هذا واحد ..

    الشيء الثاني حاولي أن تأتي بالمصادر من كتب الشيعة وليس من كتب السنة .. فأنا لست ملزما بما في روايات السنة لأنها ليست حجة علي .. ولكنها حجة على من التزم بها .. لكن لو اتيت لي بنص الحديثين من كتب الشيعة وصححه علماءنا سوف التزم بها واجعلها على عيني وعلى رأسي ..


    بالنسبة للآية .. في البداية لما لا تقومين بكتابة الآية كاملة ومن ثم إقرأيها مرارا وتكرارا لتعرفي المراد منها !! ولكنها اية واحدة نزلت في حق ابوبكر .. بينما الإمام علي نزلت في حقه ايات وايات وايات ..

    1- قال تعالى " ومن الناس من يشري نفسه إبتغاء مرضاة الله " نزلت عندما بات الإمام علي في فراش النبي ..
    2- قال تعالى " إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا " .. نزلت في الإمام علي بنص أحاديث السيدة ام المؤمنين ام سلمة والسيدة أم المؤمنين عائشة...
    3- قال تعالى " إنما وليكم الله ورسوله والذين امنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون " ..

    وكما ذكرت .. هل يُقدم المفضول على الفاضل .. أنتي تقولين شغل عقلك .. وانا اقول لكي شغلي عقلكِ واتركي التعصب الأعمى جانبا .. فأنت قلت في كتب الشيعة نقص من ناحية السيرة النبوية .. فهل إطلعت على كتب الشيعة لتعرفي هل هي ناقصة أم لا ؟ ..

    ثم هل جاء في يوم من الأيام وسمعت عن الشيعة من الشيعة أنفسهم .. لا اقصد العوام مثلي .. بل من علماء الشيعة أنفسهم .. وهم كثييرون في هذا العالم .. وقد بدأت القنوات الفضائية بنشر محاضراتهم .. إذا كان لا فأرجو أن تطلعي عليها ..


    وانصحك بكتاب إسمه "ثم أهتديت" للكاتب الجزائري الذي كان سنيا واصبح شيعيا "محمد التيجاني السماوي" .. وهو الآن من علماء مدرسة أهل البيت .. كتاب سهل يسير ويبين كل الحقائق التي يحتاجها الناس .. ارجو أن تقرأيه وهذه وصلة لتحميل الكتاب من الإنترنت :
    http://rafed.net/books/aqaed/zip/thuma.zip

    واما عن سؤالك من ما ذكره مذهبنا عن ابوبكر .. فقد ذكر أنه كان من صحابة النبي الأعظم وذكر أنه كنا معه في الغار وذكر أنه والد أم المؤمنين السيدة عائشة .. وذكر أنه كان أول الخلفاء بعد النبي وتوفي سنة 13 للهجرة .. وذكر أنه لما آخى النبي بين المهاجرين والأنصار .. اخى النبي بين أبوبكر وعمر .. وذكر بعض امور اخرى لا تحضرني الآن ..


    وارجو أن تتركي التعصب الأعمى جانبا .. وأن تأتيني بالأدلة على الأحاديث التي تقولين من " كتب الشيعة " لأنها حجة علي .. ولا تأتيني بها من " كتب السنة " لأنها ليست حجة علي ولست ملزما بالأخذ بها .. وهذا هو منهج الحوار العلمي الصحيح ..


    تحياتي !!

    ردحذف
  35. ((((وانت عندما تأتين بالمصادر تأتين بها من كتب الشيعة .. ))))

    اقصد بهذا آتي بها من كتب الشيعة ولا تذكريها بدون مصدر أو من مصادر علماء أهل السنة !!

    ردحذف
  36. صياح الامل
    عذرا ع التأخير
    د: لواتي
    مافي تعصب ولا شي بس نقاش و توضيح
    انا سأكذب ان قلت انني اقرأ كتب الشيعة, ان بس اسمع في القناوات و الا نترنت you tube
    اتمنى انك تقرا و تشوف كلام ما يقنع ابدا
    .اذا الي في الي نشوفه خطأ.ليش ما تعدلو
    انت درست الاباضية اكيد تعرف كل شي بس احنا ما نعرف عن الشيعة شي

    ردحذف
  37. انا لا ادري لما لا تطالبون بتعديل البارات والمراقص والملاهي الليلية التي تنتشر في ربوع البلاد الإسلامية .. وتتركونها بدعوى الحرية الشخصية والدينية والأخلاقية !!

    وتصبون كل إهتمامكم على شعائرنا وعلى مجالسنا وعلى ما يقوم به الشيعة !! هذه ملاحظة أتمنى أن تؤخد بعين البصيرة لا البصر ..


    الشيء الثاني .. مشكلة كبيرة أن لا يكون الشخص يقرأ من كتبنا ويحتج علينا بأمور هو ينكرها في مذهبه ويوجد لها تأييد كبير عندنا وفي كتبنا !!

    اما ما تسمعينه في اليوتيوب .. فهذا لا يسمن ولا يغني من جوع .. ومعظم ما تسمعين وما ترين من تقطيعات الكارهين لمحمد وال محمد بشكل عام وللشيعة بشكل خاص يأخذون ما ينفعهم مع العلم أنهم لا يأخذون المقاطع كاملة !!

    والآن توجد العديد من القنوات الشيعية إن اردت أن تعلمي عنهم شاهدي قنواتهم واقرأي كتبهم ..

    لم افهم (.اذا الي في الي نشوفه خطأ.ليش ما تعدلو
    ) ارجو توضيحها اكثر ..


    انا درست الإباضية وقرأت عن السنة وفي بيتي مكتبة كبيرة فيها كتب السنة والإباضية واعرف عن هذين المذهبين الكثير .. وعندي في البيت صحاح المسلمين وكتبهم واشاهد قنواتهم وفتاويهم وتعليماتهم .. بهذا امرنا رسول الله صلى الله عليه واله وسلم وامرنا أهل بيته الطيبين الطاهرين !! وبهذا يشجعنا علماءنا ..


    لذلك أرجو أن تقرأي الكتاب الذي وضعت وصلته في الأعلى .. فربما يكون فيه الخير والصلاح ..


    تحياتي !!

    ردحذف
    الردود
    1. شوفي انا اشك انك اتابعي كتبنا وتشوفي شيوخنا ولا تقارني بينا وبينكم فانتم شيوخكم لم ارى شيخا الا وغلط على عائشه وحفصه ابو بكر وعمروالصاحبه اجمعين /وقد قال :الرسول من سب صحابتي فعليه لعنه الله والملائكه اجمعين/ واتى الامر على سب محمد صلى الله على اله وصحبه وسلم - اعطيكي مثال :قال حسين الفهد ان الله غلط في انزال محمد واستغفر الله انزين ناتي الى الاكبر الله لم يسلم من السنتكم هذه شفتها بقناه اهل البيت والله انه طالعته المدرسي يقول ان صدام مثل الله وان الله لديه عقاب وصدام لديه عقاب استغفر الله لا اله الا الله محمد رسول الله موبس هيك كمان في قال ايضا في قناه الاوحد في الحسينيه وهم يلطمون قال الامام مالهم شوف شنو قال هاي بالعراق قال:نزل دمعتك حبيبي انا ماخذ وعد من فاطمه الزهراء لو تجيبلي هسه جبار السموات لبشيه لك -ما>ا تقولون عن ه>ا ارايتم شيخ واحد من شيوخنا يسب احد نحن غير نحن نحب ولانكره نسجد لله وحد اما انتم تزحفون الى قبر الحسين (رضي الله عنه)زحف وانتم ساجدين الى قبر ه وتسجدون في صلاتكم على تربه مكتوب بها الحسين وكنكم تصلةن له نعم لا استبعد شيئا وايضا عنما تدعون او تحملون شيئا ثقيل تقلون يا علي وعند حمل شيئ خفيف يا الله لماذا اسئلي نفسك وطلعي خطاء واحد فينا لن تقدري اما انتم فسوف اترس لكم المنتدى ادعائكم بحب ال البيت والله ان الله والحسين وفاطمه وجميعهم متبرئين منكم وايضا هل رايتم بنات الخامينائي يرقصن انتم هل رايتو وجها لامرات او بنت شيخ من شيوخنا في الشارع او وجهن فقط فقط وجهن هذا القليل اسمعي اسئلي نفسك لما>ا الأئمه الخميني والستاني والحيدري والباقي مو حافضين جزء جزءواحد من القران الكريم الذي لا يعرفه صغيرهم ولا كبيرهم واما السنه انضري الى الصغير صوف يقرئ لكي جزء كامل وانا لا ارى مراكز لتحفيض القران وانتم ايضا تتبعون فتاوهم بتحليل الزنا المتعه وشكرا

      حذف
  38. ما فهمت شيئ

    ردحذف