عُيونٌ كَانِت هُنَا

اهلا بكمـ في سلطنتي .. هنا تجدون ثرثرتي

23‏/12‏/2010

شكوى الى محكمة العدل الدولية


كن منصفا يا سيدي القاضي ،،

اجدني بعد الحالة النفسية الصعبة التي امر بها جراء تراكم المصائب التي انهالت علي بسبب اجازة العيد الوطني التي منحت لنا تكريما لوطنيتنا ، ولكن الحساد حساد مهما طال الزمان ..
كان المفترض ان ابدأ الاختبارات وانهيها قبل موعد الجدول الجديد ، ولكن بسبب الاجازة كما يزعمون اضافوا الينا اسبوعا اضافيا ..
اسبوعا لو انه اضيف قبل الاجازة لكان افضل فلا مجال بأن نشعر بطعم الاجازة ، خاصة بعد المطالبات بـ تسليم البحوث وتجهيز العروض والمشاريع ..

لو ان الاجازة لم تكن موجودة كنا قد سلمنا كل شيء وكنا في سلام .. ولكن جاءت الاجازة دون قصد فقلبت حياتنا رأسا على عقب..

يا سيدي القاضي : بعد المعاناة التي نعانيها نحن الطلبة في كافة المؤسسات التعليمية (التابعة لوزارة التربية والتعليم او وزارة التعليم العالي ) فإنني ارفع شكوى الى محكمة العدل الدولية حتى تتدخل وتقوم بالاجراءات المناسبة فإن مايحدث هو انتهاك لحق من حقوق الطالب، اذ ان الاجازة حق من حقوقه والمفترض عدم المطالبة بأي شيء بعدها مباشرة وعدم وضع اي اختبار بعد اسبوع من الاجازة الرسمية وذلك حتى يشعر الطالب بالاجازة كما تعنيه من معنى ..


هذا ونسأل الله ان يتم حل المشكلة بأسرع وقت ممكن ووضع قانون دولي ينص على منع وضع اي اختبار بعد اسبوع من الاجازة الرسمية + يمنع المطالبة بتسليم اي شيء بعد 3 ايام من الاجازة الرسمية ..

وضحى البوسعيدي

23/12/2010

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق